منح مشاريع من الاتحاد الأوروبي

| | | 0 تعليقات

في إطار المشروع الممول من طرف الاتحاد الأوروبي "تطوير التكتلات في مجال الصناعات الثقافية والإبداعية في جنوب البحر الأبيض المتوسط​​"، أطلقت منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (اليونيدو) دعوة للتعبير عن الاهتمام سيتم بفضلها منح الشركات الصغيرة والمتوسطة / أو المؤسسات المهنية القطاعية العامة والخاصة التي تمثل مبادرات للتكتلات أو الشبكات الاقليمية لجنوب البحر الأبيض المتوسط ​​فرصة الحصول على مساعدة تقنية على مدى ثلاث سنوات لمساعدتها على تحسين أدائها.

وهذه الدعوة مفتوحة لمبادرات خاصة بالتكتلات والشبكات العاملة في إحدى الفئات الأربع الرئيسية في مجال الصناعات الثقافية والإبداعية:

• وسائط الاعلام الثقافي: النشر، والوسائط المتعددة والموسيقى
• الثقافة الحية: الفنون الاستعراضية، والفنون البصرية وإدارة التراث
• الصناعات التصميمية: الصناعات العمرانية ، والمنسوجات والملابس وملحقاتها 
•  الخدمات المهنية الإبداعية : الإعلان والهندسة المعمارية 

وسوف تتلقى التكتلات التي يقع عليها الاختيار مساعدة تقنية على مدى ثلاث سنوات تقدر بحوالي 250 مليون يورو لكل مشروع، وذلك من أجل تحسين قدرتها التنافسية وجودة منتجاتها، إضافة إلى التحديث والابتكار والمساعدة على الوصول إلى أسواق جديدة، فضلا عن تقديم الدعم المالي لشراء وصيانة المعدات الجديدة أو تطوير المواد المستخدمة.

يتميز المشروع بأسلوب فريد من نوعه: فهو من جهة يساعد المشاريع المشاركة على تعزيز التعاون من أجل زيادة القدرة التنافسية؛ وسيعمل على تحسين مستوى الانتاج المعتمد على التراث الثقافي من جهة أخرى. وبعد ذلك، سيتم إعداد خطط لتسويق المنتجات نحو أسواق جديدة، وخاصة من خلال خلق روابط بين المشترين والموزعين من ضفتي البحر الأبيض المتوسط.

آخر أجل لتقديم الاقتراحات هو 15 أكتوبر/ تشرين الأول 2014. وسيتم الإعلان عن المشاريع التي وقع عليها الاختيار خلال اجتماع لجنة التوجيه الوطنية الذي من المقرر عقده في نهاية أكتوبر/ تشرين الأول القادم، وسيتم التصديق عليها من قبل لجنة الموافقة على المشاريع الإقليمية في شهر نوفمبر/ تشرين الثاني.

يهدف هذا المشروع الذي ينفذ في إطار برنامج تنمية القطاع الخاص في جنوب البحر الأبيض المتوسط​​إلى تعزيز التعاون النموذجي في مجال الصناعات الثقافية والإبداعية لا سيما من خلال تعزيز المبادرات النموذجية الواعدة التي تظهر مساهمة في النمو الشامل. ويرمي المشروع إلى إظهار إمكانيات التنمية الوطنية والإقليمية للصناعات الثقافية والإبداعية في جنوب البحر الأبيض المتوسط​​، مما يفسح المجال لإمكانية تكرارها بشكل مناسب من خلال دعم واسع النطاق من طرف المؤسسات المالية بغية استحداث فرص عمل جديدة وتحقيق النمو الشامل في المنطقة.
للتقديم من هنا.
للمزيد من المعلومات من هنا


هل أعجبك الموضوع ؟

ضع تعليقا وساهم في النقاش

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق